اللي حرق صحّا ليه...و اللي م نجّمش يحرق مرحبا بيه. نحن لم ننتظر اربعطاش جانفي

mercredi 23 mai 2007

Devoir ( de synthése) électoral...



بما انّ مصر هي ارض الفراعنة و الاهرامات و ابو الهول و ام الدنيا و حاملة مشعل الديمقراطية في الشرق الاوسط و ليست فقط بلاد الضرب بالجزمة و بلاد الفول و الكباب و الكفتة و ملوخية الارانب ... و اعتمادا على دورها الريادي في المفاوضات و الرقاصات و العوالم فهي في كل مرة تطلع بطلعة اسقط من اللي قبلها..
المرة هاذي تعطينا اكزمبل في الديمقراطية و تساوي الحظوظ بين المرشحين ( ايمن نور عندو الحق في دفوارات المدارس الحرة)

بون هي الحكاية قديمة (2004/2005) اما تنجم تقول اللي النوسيون متاع قديم و جديد تنتفي في الحالة المكربة متاع البلاد العربية ( حكومات بيريمي, حالات طوارئ بربيتوال, حكام فوسيليزي "من عصور الطباشير و الجير و السيمان الابيض")

فحبيت وليداتنا و بنياتنا التلامذة ( توا على ابواب اجتياز الفروض التاليفية) يشوفو وخيانهم في ارض الكنانة فاش يقاسيو... و يعرفو شنوة يلزم الواحد يتحمل باش ينطر عشرة الحاكم.


pour voir la copie en grande taille cliquer dessus

8 commentaires:

beheeddine a dit…

ya7 !

incrpyable !

Kaiser a dit…

Ca rassemble à quelque chose que je connais ...

Tarek a dit…

Fir7anine bra2ishom rabbi ifadhalhoulhom.

Chbik hakka 7aj klouf?

Clandestino a dit…

بهاء الدين:
deux croyables
kaiser:
دنكة شون
مرحبا بيك
انشا الله اللي في بالك مش اللي في بالي
طارق:
والله الكلوف مصيبة
و حاشاك دودة ماكنتو الواحد


خلينا من الكلوف
وينو القازوز ؟

naufrage a dit…

ayyyyyyyyyye 9albi etfatfet ya clandestino
wallah chay ibakki :'(

Clandestino a dit…

je sais que c'est dur pour une artiste de degerer ca
الله غالب

Mouwaten Tounsi a dit…

Dans le même registre, mais chez nous en Tunisie : lire ici ou ici si vous ête en Tunisie.

Bouha a dit…

rien a dire...