اللي حرق صحّا ليه...و اللي م نجّمش يحرق مرحبا بيه. نحن لم ننتظر اربعطاش جانفي

dimanche 28 juin 2009

الجولة 17



افتقدت المدوّنات مؤخّرا شخصية عمّار المحبوبة و المحترمة على نطاق واسع بين جموع المدوّنين ، و في الوقت اللي تصوّر فيه البعض انو ربما خرج للتقاعد او اعفي من مهامّه (و انتقل الى مهامّ اخرى) ، اتضح انو كان موجود في البلوقسفير الا انو متفرّغ للمواجهة من نوع خاص مع مدوّنة "صحفي تونسي" (متاع الصحفي زياد الهاني) .
بعد كل مرّة يقوم فيها عمار بحجب المدوّنة يقوم الصحفي زياد الهاني بإصدار نسخة جديدة من مدونتو (بإضافة رقم النسخة للعنوان الالكتروني) .و وصلنا اليوم للنسخة عدد 17 من نفس المدوّنة.
يقول القائل اذا كان المدوّنة المعنية فيها تجاوز للقانون ، كالسبّ و الثلب و المغالطة و نشر اشاعات تهدف لتعكير الصفو العام ، و التعاطف مع تنظيمات و جماعات تخريبية و القيام بعمليات الاستقطاب و التجنيد للجماعات الارهابية و خدمة بعض الاطراف الاجنبية اللي تتربّص بوطننا (العزيز)، و قد يكون فيها محتوى مخلّ بالاخلاق و الاعراف و القيم كالتشجيع على الاستغلال الجنسي للأطفال و تصوير الاساءة للحيوانات او حتى تلويث البيئة و المساهمة في الاحتباس الحراري،
فمن الاجدر في بلاد يسودها القانون كيما بلادنا انو يتحال السيّد كاتب المدوّنة على القضاء و ينال جزاؤ العادل. و يتم فسخ المدوّنة المعنية تماما من ارشيف الواب، لأنو بصراحة ما يساعدناش وجود مدوّنات اجرامية ذات محتوى خطير تنغّص علينا أفراحنا الدائمة و جودة الحياة اللي ننعمو بيها الدائم. و من التقصير ترك صاحب المدوّنة يمرح في الطبيعة بكل حرّية.
أما إذا كان مافماش في المدوّنة المذكورة (اي مدونة الصحفي التونسي) اي اخلال بالقانون ، و كل ما فيها انّو السيّد يقوم بمهمتو ( واجبو) الصحفي بكل حرفية (بـما تتطلبو الحرفية من هامش متاع حرّية )، فمن غير المعقول انو يتواصل المسلسل (التركي -المكسيكي ) متاع الحجب ، خاصّة انّو فتح حساب البلوقر ما يتكلّف شيء (يرحم والدين القوقل) و اعادة نشر المدوّنة ما يكلّفش صاحبها اكثر من بضعة دقائق.

حاصيلو عمّار برهن مرّة اخرى على صحّة راس و صحّة رقعة ما صاروش... و واضح اللي هو و المساندين (الرسميين )متاعو هوما الخاسرين من مواجهة من النوع هذا .
و هنا قاعدين نتبّعوا فين باش توصل الحكاية
و هذا العنوان متاع النسخة سبعطاش من مدونة زياد الهاني:
http://journaliste-tunisien-17.blogspot.com

samedi 27 juin 2009

العزوزة هازّها الواد



توانسة ينظمون تظاهرات افتراضية على الانترنات (الفايسبوك) دعما للمحتجّين على نتائج الانتخابات في إيران

mercredi 24 juin 2009

تدوينة صيفية

غرناطة:
(زوز إطارات يضربوا في النوم عندهم سنوات - قهوة قليلة الحرفاء في حومة قليلة الحركة - المكان المثالي لتجنّب عيون الرافل التي لا تنام)
دخل للقهوة يلقى صاحبو يتفرّج في التلفزة، فيها برنامج وثائقي على تاريخ العرب في اسبانيا .
شاورلو بيديه و قالو " هيّا .. هاو سايي "
صديقو قام ( و ماعينوش باش يسيّب البرنامج) : " برجولية شي كبير اسبانيا ،اشبيلية ، قرطبة ، غرناطة ، قصر الحمراء...اييييه آش خصّ ندبّر مشية لإسبانيا "
صاحبوا (يحطّ السّـاشي متاع الجعّة فوق الموتور و يخلي بلاصة لصاحبو وراه) :" ديما تحلم ؟؟؟ تحبّ تمشي لإسبانيا ؟؟هاو باش نهزّك لقصر الحمراء بيدو ..."

(في حي شبه مهجور - دار ياجور في طور البناء - مبعد ما شربوا شطر الموجود في الساشي)
"آش قولك ... تفرّج ...شوف ...اما خير ... قصر الحمراء و الا دار الياجور ؟؟؟ (يشير للجدران متاع الياجور المنقوب) هاي الحضارة الاسلامية... هاي اثار العرب ... هاو المعمار ...
"بربّي قيلني ...فكّني..."
"هاهاهاها شوف هاك الزخارف ...شوف الفنّ ... شوف الفيناس متاع البناي اللي بناها الدّار ... زعمة مولاها قدّاش صرف عليها ..."
(يجبد السيقارو الاخير و يتذكّر الاحلام و الطموحات الكبيرة اللي كان يحلم بيها و يقارنها بقصر الياجور)" الدّخان وفى ...شوف منين ندبّرو الدخّان ..."
صاحبو يعمل روحو ما سمعوش و يواصل:" انتي ماهو عامل لاتر ( آداب) هات اعطينا يا خويا شويّة شعر مالعتيق و الا تعرفش كيفاش هيا نمثّلو ...انتي ابن زيدون و انا ولادة ... ميسالش"
"ولاّدة ؟؟ " ( يتنهّد و يتذكّر وحدة مالبنات اللي تعدّاو قدّامو ) " انتي ولاّدة ؟؟؟ " ( يحلّ علبة اخرى يشرب شطرها فرد نفس) " ولادة مشات ... ولادة راحت ... مشات مع الماشين و ركبت البي ام و المرسيداس مستحيل كان مازالت ترجع ..."
صاحبو ديما يضحك ... ياقف فوق كعبة ياجور :" ابك ... ابك ... كالنساء ملكا لم تحافظ عليه كالرّجال ..."

ملاعبيّة المنتخب يكوّروا ... في الكاليبسو:



حاجة بركة حبّيت نعرفها شكون الملاعبي (الصنديد) اللي حسب جريدة الصباح "كان مرفوقا بـ4 فتيات" ... اينعم 4 فتيات ... و انا نقول شبيهم الجماعة يلعبوا بالتقسيط المريح قدام نيجيريا ، كاينّهم عاملين مزيّة على شعب العشرة مليون ... و هوما على ما يبدو يدخّروا في مجهوداتهم لما أهمّ...


بين الصديق القديم و الصديق الجديد ...الصحبة صحبة و النيّة يجيبها ربّي :
النهارين عملت تحيين لقنوات البارابول ، فاكتشفت قناة اخبارية جديدة إسمها "روسيا اليوم " ، وهي في الحقيقة قناة متميّزة من حيث نوعية الاخبار و الحرفية متاع المقدمين و المراسلين و معدّي البرامج . الا انّو اكثر حاجة جلبت انتباهي هو شعار القناة " روسيـا اليوم : مشروع جديد من صديق قديم " ... يحبو يقولو اللي روسيا متاع اليوم هي امتداد للإتحاد السوفياتي و يذكّرو في العريبة بالعشرة الطيّبة و الماء و الملح اللي بيناتهم ... و لاحظت كذلك انو نسبة كبيرة من البرامج هي برامج تاريخية و تهتم بتاريخ الاسلام و المسلمين في روسيا و الاتحاد السوفياتي و تاريخ المراسلات بين خلفاء بغداد و ملوك و قياصرة روسيا .




زدت قعدت نتجوّل بين القنوات فاكتشفت عدد كبير من القنوات من نفس النوعية (اي نفس التوجّه ) ، قنوات اخبارية ، قنوات اقتصادية ، فنّية ... تشترك كلّها في محاولات التقرّب من المشاهد العربي . من جملتها قناة "كوريا تي في" اي قناة كوريا (الجنوبية تحديدا ) اللي تتخصص في بثّ موسيقى البوب الكورية ، الا انها في الفواصل تبثّ ومضات تعدد مزايا التكنولوجيا الكورية و تفوّقها في صناعة السيارات و الهواتف الجوالة و قطاع الانشاءات الضخمة (بناء الابراج و ناطحات السحاب و السدود و الطرقات و الجسور) و تزيد تجيبلك شكون يعدد فوائد التعاون العربي الكوري و تاريخ العلاقات الكورية العربية اللي يرجع الى اكثر من الف سنة (و الله اعلم ) ... و عندها شعار زادة ما يبعدش برشة على الشعار الروسي : "صديق و شريك جديد"
new friend and partner

حتّى من التشاد (مع احترامي للاخيّان التشاديين) عاملة قناة فضائية و تقدّم برامج بالعربية و تعدد كذلك روابط الصداقة و الاخوة اللي تربطها بالعالم العربي ...


و لا حظت كذلك انو القناة الفرنسية الاخبارية (فرنسا 24) زادت مساحة البثّ باللغة العربية من 4 ساعات لـ10 ساعات و نفس الشيء للقناة الحكومية الالمانية "دوتش فالا" , و اعتماد قناة الاورونيوز على اللغة العربية مع بقية اللغات الاوروبية في البثّ الحيّ صوتا و كتابة ، و كي نزيدهم قنوات الاصدقاء (القدم) كيما البي بي سي العربية و قناة الحرّة و "السي ان بي سي الاقتصادية" و قناة الـ "ام تي في آرابيا" و السي ان ان و شبكة الفوكس اللي عاملة اتفاقية مع شبكة روتانا متاع الوليد بن طلال ، و قنوات الـ إم بي سي (الـثانية و الرابعة و الاكشين خصوصا) المتخصصة في اعادة كل ما يبثّ في التلفزيونات الكبرى الامريكية ، و نحسبوا معاهم القنوات المشبوهة و اللي امورها ماهياش كيما القنوات العراقية و قناة العربية و بعض القنوات المصرية ... فالمجموع يمثّل نسبة كبيرة من جملة القنوات المتاحة للمشاهد العربي ... لكن السؤال في خضمّ الفوضى الاعلامية هاذي ، شنوة اللي صار باش العالم الكل يهتمّ فجأة بالناطقين بلغة النايلسات ؟؟ و وينهم المعنيين بالامر ؟؟ وينهم الـ 300 مليون عربي ؟؟ (فمة 10 ملاين مكانهم معروف و هوما شطر فاصع مالرافل و شطر يسخّن في البندير لنوفمبر الجاي ) اما وينهم البقية ؟ ويني القنوات العربية ؟؟... الله اعلم

تكنولوجيات:

طائرة الـ بي 2 (عند الامريكان ) هي قاذفة استرتيجية بعيدة المدى ، قادرة على قصف اهدافها في معظم بلدان العالم انطلاقا من قواعدها في الولايات المتحدة دون التزوّد بالوقود ، وهي تتميّز كذلك بكونها خفيّة اي لا يمكن اكتشافها او تعقبها بأجهزة الرادار ...
أمّــا البي 2 في بلادنا فهي قاذفة (كذلك) وهي خفيّة ايضا بل ان الذباب الأزرق لا يعرف اليها سبيلا ، فهي السجلّ لكل اعمالنا و نوايانا ما ظهر منها و ما بطن ...
الا انّها ليست كبقية القاذفات تقذف القنابل ، فهي تقذف الناس (في السجون) و تقف شاهدة عليهم ، و قيل انها تقف احيانا حجر عثرة في طريق المقذوف فتمنعه من الشغل و تحكم عليه بالبطالة حتى ينال الرّضى ، و قدينال رضى الخالق و لا ينال رضى الحاكم بامره في الأرض .

قاد المالح ، باتريك برويال ... و البقية:
المالح قالك انضمّ للتشكيلة متاع الفنانين و الوجوه العامة الفرانساوية المتضامنة مع أسرة الطفل جلعاد شاليط ... و كي العادة نفس اللحن الحزين متاع التعاطف مع (الضحية ) الاسرائيلي ... و كإنّو (جلعاد) موش جندي و مافمّاش حالة حرب و ماكانش في ارض محتلة وقت اللي تمّ أسرو (على فكرة انا نكره برشة كلمة الاختطاف لانّ الجندي في الحرب لا يختطف بل يؤسر ، حتى لوكان شدّوه راقد في الجبهة )
حاصيلو المتتبّع لاخبار حثالة الفنانين من نوع باتريك برويال و جاد المالح يقلّك اللي حماس هي قوّة الاحتلال و انّو مجرمي حماس هوما اللي مشاو لدار الطفل جلعاد و خطفوه عنوة من حضن امّو و بوه ...
و كي العادة يتم تهويل الخسائر في الجانب الاسرائيلي و تسويقها اعلاميا لدرجة انو يتمّ قبولها من الجمهور و تولي حاجة بديهية غير قابلة للنقاش في حين انها مهزلة في واقع الامر، لأنو حتى فترة قريبة ، وقت اللي كانت الحرب حرب ، و كانت الصراعات متوازنة و الضحايا من الشيرتين ، كان من غير المعقول و غير المقبول تنظيم مسيرات و تظاهرات تضامنية مع كل اسير حرب يتم اسرو ...
و من غير المقبول كذلك اخلاقيا و انسانيا و بكل المعايير التضامن مع المحتلّ (الجانب الاقوى) و التشفّي في الشعب الاعزل (الجانب الاضعف) و اعتبار قتلاه و اسراه خارجين عن القانون و اتهام كل من يتضامن معاهم بأنو ارهابي و خوانجي .


محاكمات :
حملة الرافل الحالية يرجعها البعض الى خطة (وطنية) تهدف لتمشيط الشريحة العمرية متاع الـ18 - 35 سنة ، و غربلتها بدقة شديدة للبحث عن خلايا مسلـّـحة قد تكون موجودة في البلاد او دخلت اليها من الجزائر ، خاصّة و انّ وزير العدل تحدّث عن محاكمة مسلّحين في ولايات الوسط و الجنوب الغربي و قال وقتها (27 ماي 2009 ) اللي المجموعات هذية معندهاش علاقة بالجماعة السلفية متاع سليمان و انها تنتمي لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب العربي
" ...ورفض الوزير وجود أيّة مقارنة بين مجموعتي «سليمان» وقفصة موضّحا أن المجموعة الأولى «ارهابية» وخضعت لقانون محاكمة الارهاب في حين أن المجموعة الثانية فإنها قد أحيلت بتهم ارتكاب العنف.
ولاحظ الوزير أن المجموعة التي حُوكمت مؤخرا في سيدي بوزيد ومن بين أفرادها امرأة ليست لها صلة بمجموعة «سليمان» وهي تهم مجموعة تسللت الى الجزائروبدأت في تلقي تدريبات ضمن جماعة القاعدة للمغرب العربي، وبخصوص المرأة المورّطة في القضية فإنها أحيلت بسبب مساعدتها في جمع الأموال ومساعدة زوجها في الهروب الى الجزائر."
من موقع صحيفة الشروق

فالسؤال اللي يطرح نفسو إذا كان فمة تهديد ارهابي فلوقتاش نعتمدو سياسة التعتيم و الساشي الاكحل ، وقتاش بربي باش نبلغو سنّ الرشد و تتمّ معاملتنا كراشدين؟؟؟
و إذا صحّت نظرية الرافل للبحث عن ارهابيين محتملين ، هل من المقبول استغلال الواجب الوطني و اعتماده كحجّة لاغراض اخرى قد يكون من ضمنها ترويع الشباب و حرمانه من ممارسة حياته الطبيعية ؟؟؟

نيوتن ... نكتة قديمة :

ثمّة نكتة قديمة عن اسحاق نيوتن (مكتشف نظرية الجاذبية) تفترض انّه لم يكن انقليزيا ، و أنّه لم يكن موجودا اصلا تحت شجرة التفاح الشهيرة وقت سقوط تفاحة الجاذبية ، و ان الشخص "المقيّل" تحت شجرة التفّاح لم يكن بريطانيا و لا يابانيا او صينيا ، و انّه كان عربيا أصيلا (و انّه كان على الارجح فاصعا من الخدمة و لاجئا من جحيم البيروات الى حديقة التفاح ) و يتم التساؤل في نهاية النكتة عن مصير العلم و العالم بوجود ذلك الشخص في ذلك المكان الخطير.
الاكيد ان "سيدي العربي" عندما يتنبه لوقوع التفاحة على رأسه ( المثقلة بتنباك الشيشة ) ، سينتفض قائما ثمّ يعود للنوم من جديد على امل اكمال حلم من احلامه الكثيرة ( و المستحيلة) ... فهو لم يتعلّم السؤال او التساؤل في اي من الامور ، بل تعلّم انّ السؤال الى غير الله مذلّة (و تأويلها ان لا يشغل نفسه بأمور لا تعنيه لا من قريب و لا من بعيد)
أما إذا كان العربي من بلاد الفرح الدائم و مواطنا متخما بجودة الحياة كمواطنينا الاكارم ...
فمن شبه المتأكد أنه سيسبّ جدّ والدين التفّاح أينما كان ، في الاسواق المركزية و الاسواق الاسبوعية و سيلعن كذلك تفاح سوق سيدي البحري و تفاح باب الفلة والتفاح الذي يباع على الارصفة و الانهج على (البراوط) و تفاح تركيا و تفاح سبيبة رخيص الثمن ...و اليوم الذي غرست فيه البلدية تفاحة مكان الكلتوسة غير المثمرة و الاكيد كذلك انو سيسبّ الجلالة في مناسبتين على الاقلّ...ثمّ يلتقط التفاحة و يأكلها و إذا كانت بالحجم الكافي فالارجح ان يعود بها الى المنزل ، فيأكل نصفها و يضع الباقي في الفريجيدار، و يرتاح بذلك من مصروف شراء الغلّة.
أما مصير العلم و العالم و الجاذبية و النظريات التالية في علم الفيزياء فتلك حكاية اخرى...

مسكين الدينار :
لطيفة نفت في الكويت اشاعة بكائها على صدّام لحظة اعدامه ... و قالت حرفيا "كيف أبكي عليه، ومن بصماته السوداء غزو الكويت " و كأنّ صدّام في حاجة لـ دموع لطيفة الممزوجة بالماكياج اللبناني او انو طلب منها في الوصية متاعو باش تبكي عليه و الا تغنّيلو رائعة من الروائع متاعها .
انا نشكّ انّو لطيفة و امثال لطيفة و حتى جمهور لطيفة مازال يملك القدرة على البكاء أصلا ...
الوحيد اللي واضح انّو بكى (للي فدّ) في الحكاية كلّها هو الدينار الكويتي .

lundi 22 juin 2009

رافل و أنفلونزا الخنازير



تونس 22 جوان 2009 (وات) أعلن مصدر مأذون من وزارة الصحة العمومية ان مصالح المخبر المرجعي الوطني اكدت اصابة مواطنين تونسيين اثنين عائدين من الولايات المتحدة الامريكية بفيروس //اى اتش1 ان1// .

وأضاف ان السلط الصحية المعنية قد اتخذت لفائدتهما ولذويهما كل التدابير الوقائية والعلاجية المنصوص عليها ضمن الخطة الوطنية لمجابهة جائحة الانفلونزا موضحا أن المواطنين المذكورين يخضعان لمتابعة طبية وهما في صحة جيدة .

وبين نفس المصدر ان اكتشاف هذين الحالتين يؤكد نجاعة المنظومة الوطنية للترصد والمراقبة الوبائية التي تم تركيزها منذ اعلان منظمة الصحة العالمية عن أولى الحالات في العالم .


samedi 20 juin 2009

آخر سيقارو



توقّفت الـباڤـا أمام المقهى ...
القى النادل بالطبق من يده ، و غادر من الباب الخلفي ...
نزل الأعوان من الباڤـا و دخلوا المقهى ...
"بــطاقات التعريف !!! أيّـا بطاقة التعريف ...من غادي ... تراه بطاقات التعريف ..."
بعد جمع هويات كل الموجودين في المقهى
"...الناس الكل تطلع للباڤـا !!!"
صعد المقهى في الباڤـا و بقي صاحب المقهى يجمع "الشيش" غير مدفوعة الثمن.

في مركز الأمن كان الجميع محشورين في الممرّ الضيّق ، ينتظرون حكم الكمبيوتر.
بعد ثلاثة ارباع السّاعة أخرج أحدهم من جيبه سيجارة بيضاء (كريستال) و أشعلها ...
خرج أحد الاعوان
" شكون شعّل السيقارو ؟؟؟ ايّا يا ولدي طفّـي هاك السيقارو!!!"
جذب المواطن نفسا اخيرا ... و أطفأ السيجارة بكل عناية على الجدار... على أمل إشعالها مرّة اخرى...بعد الخروج من الممرّ الضيّق.
"قتلك طفّي السيقارو ... يا خرا ... ما قتلكش جيّفو !!!"
اقتطع المواطن الجزء المحترق من السيجارة و رماه على الارض ، و أعاد العقب السليم إلى جيبه.
"شبيه ربّـك ما تفهمش !! تحب نـ***** أمك توّة ؟؟ قتلك طفّي السيقارو معناها طفيّ السيقارو !!"
أدخل العون يده في جيب المواطن ، انتزع منه عقب السيجارة و رماها على الارض ...ثم سحقها بحذائه

حذائهوجم كل من كان في كولوار مركز الشرطة ...و تحلـّقوا حول عقب السيجارة و شكّلوا الحضبة المعتادة.
أما صاحب السيجارة فقد اعاد جيب سرواله إلى مكانه ، بعد ان كادت يد عون البوليس تقتلعه من جذوره...
ثمّ انضمّ الى المتحضّبين يشيّع الفقيدة العزيزة عليه الغير مكتملة ، كبقية أحلامه ، و قال محدّثا نفسه:" آخّر سيقارو"



mercredi 17 juin 2009

انتهاء دورة جوان التاريخية


للتوضيح اودّ ان اشير الى انّ المقصود بدورة جوان ليس دورة الباكالوريا او امتحان النوفيام بل هي دورة التجنيد القاسية التي لم تشهد البلاد لها مثيلا منذ سنوات

أودّ أن أبشّر الشباب الراقد ( في غرف المنازل ) منذ ايام ، المعتكف في المخابئ المظلمة و الباردة ، الشباب الذي هجر المقاهي و افتقدته الجدران و العتبات و الاسواق و الـ ديار التي لا تزال في طور البناء ... بأنّ ساعة الفرج قد حانت و آن اوان الخروج الى الشمس و انّ الحياة قد عادت الى سالف عهدها ، إلــى حين...الى دورة سبتمبر.

و بهذه المناسبة السعيدة اودّ ان اوجّه تهاني الحارّة الى كل الناجين ، الذين هربوا (بجلودهم) من هذا الرافل البغيض ، كما اوجّه تحية خاصّة للإخوة المجنّدين الذين (ربما) يقرؤون هذه التدوينة وراء اسوار الثكنة و أذكّرهم بأن تمضية صيف تونسي (متاع الـ40 درجة فما فوق) بالزيّ العسكري و الحذاء العسكري الثقيل له نكهة مميزة (لا تنسى)...


و اوجّه كذلك التحيّة الاخوة الذين استعملوا الفايسبوك و التويتر كوسيلة استخباراتية لكشف مواقع الدوريات و التحذير من مغبة المرور عبر بعض المناطق الخطرة.

أما الصحفي الهزيل الذي هتف بحياة الرافل فلا املك الا ان اشكره كذلك على مستواه الجيّد في ضرب البندير و التطبيل ، كما أكبر فيه حماسه الشديد للرّافل و شماتته في ابناء بلده المحشورين (كالأغنام) في سيّارات (الباقة) ، و مغالطته الرأي العام بقوله انّ رافل هذه الايام مظهر حضاري يطالب المواطنون باستمراره بقية العام.
و في نهاية الأمر سي الماطري بن صميدة، فالأيام (قال الراجل) كما النّاس ، تذهب و تجيء ، يوم يذهب و يوم يأتي ، فلا انت باق بالصحيفة (اياها) و لا من تجتهد في التطبيل له باق بمكانه.
و كذلك تتوالى حملات الرافل و تمضي السنوات من اعمار المرفّلين ، و لن يتذكر الناس سوى الضحالة و الرداءة و النوايا المنحطة و المريضة لصحفيينا و لن يجدوا من خصال الصحافة لدى صحفيينا الا بنديرا مهترئا و طبلا اكل عليه الدهر و لم يشرب بعد.


مصدر الصور مدونة مصعب بن رحومة (مشكور)
ةMossaab Rhouma: يحيا الرّافل


lundi 15 juin 2009

العيب فيه هوّ


زوز أصحاب يمشيوا في الشارع، عرضتهم بنيّة ، كيما البنات الكل لابسة دجين و مريول ، ممكن طالبة في الجامعة ، ممكن تخدم ، ، ممكن قاعدة في الدّار ...
- تفرّج ، شوف هاك المشية ، هاك الستيل ، هاك الاحترام ...والله بنية تعمل الكيف
- احترام ؟؟وين ترا فيه الاحترام ؟؟ الشّعر مسيّب للريح و تقلّي احترام ؟؟ ملّا...

سكت صاحبو ، و تلفّت وراه شيّع البنيّة بعينيه ...و كملو ثنيتهم.

عرضتهم بنيّة أخرى ، تشبّه للبنيّة الاولى ، تقريبا نفس الطول ، نفس المشية ، نفس اللبسة (دجين و مريول) أمـّا حاطة فوق راسها فولارة ...
- آه ، وهاذي ؟؟؟ محترمة و الا لا ؟؟اش قولك ؟؟
- أمممممم ...ملا احترام
- هاي مغطية شعرها
- و برّة مغطية شعرها ...ما ريتش البقية ؟؟؟ السروال مسكين باش يطرشق ... و المريول قريب يقول الشفاعة ...مسكين ماعادش ينجّم
-توة فين المشكلة بالضبط ؟؟ قلت الشعر لا و الفولارة لا ؟؟؟ امالا اش تحب ؟؟
- مانحبّ شيء ...اما انا انسان نعتقد أنو المراة ما يلزمش تجلب الفتنة في الشارع... المراة ما يلزمهاش تخلي العينين تلصلص في جرّتها، ما يلزمهاش تكون مغرية ...

صاحبو المسكين بلع السكينة بدمّها و سكت ...و اقتنع اللي المراة ما يلزمهاش تكون مصدر اغراء ... و كمّل معاه.

هوما يمشيو و عرضتهم مرا (او هكذا ظهرلهم) ، يمكن سايحة من بلاد عربية ، ممكن شخصية متاع مسلسل تاريخي و الا بطلة من بطلات الكاميرا الخفية متاع رمضان الجاي ... لابسة (حاجة) واسعة ...كحلاء ... حاطة فوق راسها فولارة ...طويلة عريضة... في الاكحل كذلك .... و شيء ما يظهر ... ما تعرفش الكائن هذاية لا ذكر لا انثى ... ماتعرفش عمرها ... في العشرين لا في الخمسين ... هي تمشي و هاك الخمسين ميترو قماش اللي فوقها طايرين مع النسمة ...

- شبيها هاذي ؟؟؟ تقول درابو متاع دخلة الدربي... (يتلفت لصاحبو) شنوة رايك ؟؟ زيد قلي تعملك في الفتنة و الإغراء ... حتى هاذي مغرية ؟؟
(صاحبو يطلّع عينو و يهبّطها يتأمل في الدرابو الاكحل اللي قدّامو ، فـينتبه لليد البيضاء الخارجة من تحت السواد ، و يبقى يثبّت في البياض و النعومة متاع اليد)
- أعوذ بالله من ها العشوية الكلبة ... كلّها جرايرك ...و الا انا اش مدخّلني في الدّورة و المحواس في الكياسات ... من مصيبة لمصيبة ...
- عجايب !!!ماتقوليش حتى هاذي زادة عندها في الفتنة و الحسن و الجمال ؟؟؟
- اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السّفهاء منــّا ...


ة

vendredi 12 juin 2009

حول الرّافل و القوّات المسلّحة التونسية


كاريكاتور من مدونة

الرافل ... كلمة (قال الراجل) ملأت الدنيا و شغلت الناس ...كلمة تنفر منها الانفس و تقشعر لسماعها الابدان (...) كلمة مفزعة ...مرعبة ...كابوس يقضّ مضجع شباب البلاد (بطـّالة و موظفين) ...
وين تمشي تسمع ... رافل ...هاي مرفـّلة ...ماعادش تمشي للقهوة ... ردّ بالك يشدّوك ...وينو فلان ؟؟ ...ماسمعتش بيه ؟؟ ... المسكين هزّوه ...
حتّــى ماللعب و الفدلكة ولاو كان بالرّافل و على الرّافل و مواقع الترفيل و آخر أخبار المرفّلين ... و يكفي باش تسمع مزحة ثقيلة من نوع "تره بطاقات التعريف ... " و الا تسمع صيحة بعيدة في آخر النهج "ايا اطلع للباقة ..." و الا تشوف واحد لابس بالأخضر ، باش تحسّ بالغربة الشديدة و تحسّ اللي حكايات جودة الحياة و الأمن و الأمان لكلّها مشات (في خبر كان) و أنك تواجه في مصيرك وحدك و لا من مجيب و لا من نصير ... و تحسّ بفطور البارح و فطور اليوم و فطور الأسبوع اللي فات يتّحدوا مع بعضهم و يعملوا ثورة داخلية يصعب التحكّم فيها و احسن حاجة تعملها وقتها انّك تطلق ساقيك للريح و تطير (عجاجة) و في بعض الحالات تلجأ لأقرب دورة مياه تستردّ فيها معنوياتك.
فالرّافل اللي تعرفو بلادنا هذه الأيام أثـّر في الحياة العامّـة و تسبب بصفة ملحوظة في خلوّ بعض الشوارع و الأسواق من الجنس الخشن ; و خلّى جموع البطالة من الشباب يتجنّبوا القهاوي و الاماكن العامة اللي ممكن يكون فيها عرضة للرافل. حتى جموع الموظفين الـموش معرّسين و اللي اعمارهم اقل من 35 سنة زادة زادة نقّصوا من الظهور في الاماكن العامة و من التجوال على القدمين .



حقيقة منعرفش الاسباب اللي خلاتهم يرجعوا للصيغة الحالية متاع تطبيق قانون الخدمة العسكرية ، و مانيش متأكد زادة اللي المشاهد هاذية (الباقة المكتظة بالشباب ) مازالت تليق بالمجتمع التونسي اللي حسب وسائل الاعلام متاعنا قالّـك ولى نموذج في الرقي ّ و السلوك الحضاري و احترام حقوق الانسان و الحرص على كرامة المواطنين...
انسان يخرج من دارو الصباح و ما يعرفش في الليل يبات في دارو و الا في مركز الامن و الا يهزوه رأسا للثكنة ...منعرفش هذا يندرج في أيّ إطار و حسب أيّ منطق يعيشو الانسان الخوف و الرّعب من أداء الواجب .
فمّة شكون يقلّك اللي هذا منطقي و معقول طالما فمة شكون ما خدمش الجيش و هو يعتبر (فاصع) و مخالف لقانون الخدمة العسكرية و ربما صدرت في حقو احكام غيابية من المحكمة العسكرية ... لكن هلى انو القبض على المارّة بصفة عشوائية و غربلتهم على قارعة الطريق هو الحل ؟؟؟
أنا معنديش بصراحة حتى تصوّر لحلول ممكنة ، ربّما كانت فمة صيغ اخرى لتطبيق القانون متاع التجنيد ...صيغ متلائمة مع العقلية السائدة في مجتمعنا و مستوى احترام القانون و الوعي بالحقوق و الواجبات .
على خاطر (للأسف ) من المستبعد و من غير المعقول و غير المقبول في بلادنا انو الشابّ (او الشابّة) لا طاح لا دزّوه يقدّم روحو طوعا لمركز التجنيد و يقوم تسوية وضعيتو سواء بأداء الخدمة فعليا او بالقيام بالتعيينات الفردية او بالاستظهار بما يوجب الاعفاء من الخدمة ، هذية حكاية تنجم تصير في دول فيها المواطن يعرف حقوقو و واجباتو...
كيما في موضوع الآداءات ، في رأس العام تلقى ملايين الفرنسيس شادّين الصفّ باش يقدّموا تصريحات الدّخل متاعهم و يسوّوا وضعياتهم الجبائية ، لدرجة انهم في السنوات الاخيرة التجؤوا للتصريح الالكتروني للتخفيف من الازدحام على شبابيك مصلحة الاداءات. تصوّروا حاجة كيما هكة تتعمل في تونس ؟؟ تصوّروا يزيدو يعطيو شوية هامش للمواطن في خلاص الاداء المتخلّدة في ذمتو ؟؟ الأكيد انو ما يمشي باش يخلّص كان (سامحوني في الكلمة) المهبول او اللي حاجتو بورقة من القباضة و كان اللي ملزوم باش يسجّل او عقد او شيء من هذا القبيل ... التونسي ما يشد الصفّ كان باش يقصّ تسكرة باش يروّح و الا باش يجبد ماندا و الا يجبد الشهرية و ساعات باش ياخذ كسكروت و الا بيزّا ، و حتى الطوابير اللي نشوفوها في خلاص الفواتير ترجع أساسا للخوف من قيام المصلحة المعنية بقطع الماء او الضو او الاتصالات بقدر ماهي سلوك واعي متاع مواطن منظّم و فاهم حقوقو و واجباتو.


الخدمة العسكرية والجيش التونسي:
البارح ، صديقة في الفايسبوك قالت شبيه الراجل ما يخافش من الحبس و بالعكس يفتخر بالحبس (الحبس للرجال) في حين أنو يتفجع و يتبدّل لونو وقت اللي يسمع بالرافل ...و قعدت المسكينة باهتة من فزع رجالات (مستقبل) البلاد من التجنيد،

وهي على ما يبدو تحمل فكرة باهية على الجيش و ممكن مغرومة بأفلام الحرب و بطولات الامريكان في اوكيناوا و شجاعة المصاروة في حروب السويس، و رفقة السلاح و مشاهد البطولة و الرجولة و فداء الراية و الوطن ... و كل المشاهد النبيلة اللي تترافق مع كلمة القوّات المسلّحة و نشيد الجيش سور للوطن . و السؤال اللي يطرح نفسو ، ماهي علاقة الجيش التونسي بالقوّات المسلّحة ؟؟ و هل الجيش التونسي هو فعلا سور للوطن و الا هو جيش من بنّائي الأسوار و الطرقات و الجسور و قنوات المياه ؟؟؟
هل انّ المجنّد اللي باش يعدّي عامو فعلا باش يتلقّى تدريب عسكري ؟؟ زعمة عندو الفرصة باش يمسّ السلاح و يهزّ السلاح و يدرّب على السلاح ؟؟؟


F - 5 Tiger الطائرة المقاتلة الأكثر تطورا في سلاح الجوّ التونسي - تعود الى اوائل الستينات و يمتلك منها سلاح الجوّ قرابة العشرة مقاتلات

أنا يحكيلي صديق تطوّع قبل سنوات في الجيش و عدّى عامو في ثكنة كبيرة جنوب العاصمة ، أنو ما يعرفشي من السلاح كان البندقية النمساوية رديئة الصنع الشتاير و امضى معظم الوقت في الاشراف على طابور متخصص في رعي الاغنام و ريّ الزيتون و الاشجار المثمرة و حكالي زادة نهارة اللي الفيلق الفلاحي مروّح من المهمّة الزراعية متاعو يلقى انو الثكنة مستنفرة بسبب زيارة احد القادة الكبار في الجيش و تم اخراج دبابة للاحتفاء بقدومو ، فقعد يوصفلي في حالة المجندين المساكين و الذعر الشديد اللي أصابهم وقت اللي شافو الدبابة (و للتوضيح الدبابات التونسية تعتبر وديعة و مسالمة مقارنة بالمصايب الزرقة اللي عند الدول الأخرى و حتى المجاورة )
فالجيش التونسي هو حسب ما يقولو في وسائل الاعلام جيش تنموي يساهم في المجهود التنموي و في المشاريع الكبيرة في البلاد ...وهذا موش عيب لو تمّ الاعتراف به و اقراره أما يقلّك الجيش سور للوطن و قوات مسلّحة و دفاع و ردع و كفاءة و اقتدار و مبعد يهزّ الشباب باش يعدّيو عام خدمة (شاقّة) و لا صوردي لا خرّوبة فهذا غير مقبول لانو الفكرة حسب رأيي فيها استغلال لفكرة و مفهوم الدفاع عن الوطن لتحقيق اغراض اخرى ، اقتصادية ربّما او سياسية او حتى اجتماعية بتأخير سنّ المطالبة بالعمل سنة على الأقلّ .

بالنسبة للشباب اللي باش يخلّصوا (التعيينات الفردية) هذيكة قصّة اخرى و موضوع آخر ، كيف كيف فيه برشة اجحاف و فيه استعمال لفكرة الدفاع عن الوطن كقناع لعمليات اخرى مانيش باش ندخل فيها مراعاة لمشاعر عمّار (نحّييه بالمناسبة)

UH - 1 طائرة هليكوبتر تعود كذلك الى فترة الستّينات - تذكّر بحرب الفياتنام و افلام بلاتون و appocalypse now
يمتلك منها جيش الجو كذلك قرابة العشرة وحدات

و انا بصراحة نستغرب الحفاظ على ما يسمّى بالجيش التونسي لحدّ السّاعة ، فالجيش التونسي من اوّلو كان جيش ضعيف التسليح ضعيف التدريب و القدرة ، و لا يمكن الاعتماد عليه و في المعارك القليلة اللي ممكن خاضها هي معركة بنزرت و معارك الجنوب التونسي قبل اكثر من 40 سنة اللي ماكانتش معارك متكافئة ، مانجّموش نحكموا على الأداء متاعو.


أكيد الحكاية ماتكون كان اشهار في الفايسبوك

و منعرفش كان الضعف في التسليح و التجهيز و التدريب راجع لحجم البلاد ووزنها الاقتصادي و السكاني و الا هو في حدّ ذاتو خيار و اتجاه مشات فيه حكومة الاستقلال عمدا ، خاصّة بعد المحاولة الانقلابية متاع أوّل الستينات اللي كان فيها برشة قيادات من الجيش، اللي ربما كوّنت لدى بورقيبة القناعة بانو تونس ما يلزمهاش مؤسسة عسكرية قويّة. و من الملاحظ كذلك انو الجيش التونسي ماكانش امتداد لجيش تحرير او قوّة مقاومة حاربت الاستعمار و رغم ما يقال في عيد تونسة الامن و يوم الجيش فالجيش التونسي تكوّن حول نواة من الجنود و الضبّاط اللي كانو تابعين للجيش الفرنسي و حتى القادة اللي كانو منتمين للمقاومة (الفلاقة) تمّ اعدام بعضهم (ساسي الاسود و الأزهر الشرايطي ) و التخلي عن البعض الآخر ليبقى الجيش التونسي مرتبط بالجيش الفرنسي (و من بعد بالجيش الامريكي ) تدريبا و تسليحا ليوم الناس هذا .

بورقيبة يتحدّث عن محاولة الانقلاب متاع أوّل الستّينات

و في الوقت اللي بلاد كيما تونس تحتفظ بقوة للامن الداخلي كافية جدّا للحفاظ على الامن العام و مع العلاقات الدولية الطيبة مع دول الجوار (شمال و جنوب المتوسّط) فالابقاء على مؤسسة ضعيفة و من المستبعد قيامها بدورها المنتظر منها يعتبر (حسب رايي) خيار غير مجدي و الـ400 مليون دينار اللي يتصرفو سنويا (حسب الويكيبيديا) على صيانة القوات التونسية ربما من الاجدر توجيهها لمشاريع تنموية اخرى (كالنهوض بالجهات اللي قعدت متخلّفة على ركب جودة الحياة) خاصّة انو خطر التوترات الاجتماعية (بعد احداث الحوض المنجمي) يعتبر اكبر بكثير من التهديدات الخارجية.



دبابة من نوع فيات(...) او ما يسمّى بالدبابة الشعبية ، تمّ استخدامها ضدّ جماعة سليمان Fiat-Otobreda 6614


الخدمة العسكرية للجنس اللطيف:
في سنة 2003 تمت اقرار اجراء يفرض على الفتيات التونسيات أداء الخدمة العسكرية بصيغتيها (الخدمة الفعلية و التعيينات الفردية ) ، و تمّ الـ (ترويج) للإجراء كالأوّل من نوعه في المنطقة و في الدول العربية و الاسلامية و بطبيعة الحال وقع استعمال الاعلان المذكور لمعاودة التذكير و التأكيد على المكانة الرائدة للمرأة التونسية و تقدّم البلاد في مجال المساواة بين المرأة و الرجل.
لهنا نلقى تصريح لرئيسة احدى الجمعيات النسائية تعبّر فيها على موقفها من القرار ، اللي مالقاتش اش تقول في الموضوع ، فالتجأت للفزّاعة متاع العادة ، قاتلك اللي القرار هذاية باش يعمل مشاكل مع الاسلاميين في تونس اللي باش يعارضوه ، و من شيرة اخرى قالت اللي هوما (أي نساء الجمعية ) ضدّ هذا القرار لانهم ضدّ الحرب ...
هكذا بكل بساطة ، لأنهم ضدّ الحرب ... و من وقتاش تعترف الجيوش بمواقف الافراد من الحرب ؟؟ و شكون قال اللي احنا (الشباب الفاصع من الرافل) ماناش ضدّ الحرب. اذا كان الحكاية بالسهولة هاذية ماهو نمشي للمركز متاع التجنيد نقلهم انا ضدّ الحرب و توفى المسألة . حاصيلو المنطق متاع الجمعيات النسوية في بلادنا منطق (فيه برشة عوج) و يلزمو شكون يفك الشفرة متاعو ، يحبّوا المساواة مع الرجال اما موش في كلّ شيء كان في الجيش لا .
و انا لتوّة مانيش عارف علاش و وقتاش تمّ التخلي عن الموضوع خاصة انو بدات الاجراءات العملية لتطبيق القرار كتخصيص ثكنة للجنس اللطيف و تخصيص اطار نسائي في مجملو للإشراف على المجنّدات . الا انو توة في 2009 و مافمة شي في الموضوع.

حاصيلوموضوع الجيش مازال مفتوح (على الاقل بالنسبة ليا) للزوز سنوات القادمة و مبعد نعبر الخط الاخضر (خط الـ35 ) و ربي انشالله يسلكهالنا الفترة هاذي ، و بالمناسبة نتمنّى انو خونا البرباش يسلّكها كذلك خاصّة انو التدوينة اللي كتبها (يوميات تونسي شدو الرافل) و اللي فسّخها فيما بعد وصلت للجماعة (باش ماتقولوش راهو مافماش شكون يقرا المدوّنات) و على ما يبدو فالسلطات العليا جبدت وذنين السيّد اللي اطلق سراح صديقنا البرباش و الله اعلم اشنوة ينتظر البرباش بيدو ههههههه

البرباش يعدّي في عامو

dimanche 7 juin 2009

الذكرى الأولى لأحداث الرديف



بعد مرور سنة كاملة على احداث الرديّف ، و رغم الضحايا و الخسائر المادّية ، و رغم شهور المظاهرات و الاعتصامات و استنزاف قوات الامن ، فإنّ الوضع مازال على ماهو عليه ، فلا جديد في الحوض المنجمي ، لم يتغيّر شيء غير الحصار وجحافل البطالين و البنى التحتية المهترئة و الجو المشبع بالبخّارة و قوات الأمن ... و بكاء الاطفال المحرومين من آبائهم

jeudi 4 juin 2009

سابع بركة عليكم...حرّية التعبير



للمتباكين على حرّية التعبير نقلّهم مبروك عليكم الوقفة الجديدة (و على ما يبدو الأخيرة ) من أجل الحرّية . و أيّ حرّية ؟؟
نقلّهم هنيئا لكم حرّية التعبير ...
و مبروك عليكم انتهاء مشاكلكم التدوينية و النفسية و الاجتماعية ..فرد ضربة
هنيئا لكم حريّة التعبير متاع الكلام الزايد...
هنيئا لكم حرّية التعبير متاع التحريض و خطاب الكراهية
هنيئا لكم حرّية التعبير متاع الضّحالة و الغرور الغير محدود
هنيئا لكم حرّية التعبير متاع التسامح و قبول الرأي المخالف
هنيئا لكم الموضوعية و قوة الحجّة و الشجاعة في اتخاذ المواقف و التعبير على المبادئ


حاصيلو كيما قالولي برشة قرّاء اوفياء للمدوّنة، المسألة هاذي خذات أكثر من وقتها ، لذلك قبل ما نقلب الصفحة ، نقول لحلف الغباء اللي عمل الانتفاضة الثانية متاعو بعد انتفاضة مدوّنة النضال ضدّ الطابور الخامس ،مبروك عليكم الوقفة التاريخية متاعكم ، استناو توة يسجهالكم التاريخ و ... لن يمرّوا !!!!!

و بربي كليمة في الآخر للـضفدعة المغرورة متاع لافونتان اللي قريب باش تتطرشق مالغرور نقلها اللي قلة التربية و قلة الحياء اللي ريتها في المدونة متاعها و الانحطاط الاخلاقي و التخصص في السب و الشتم يخليها فعلا المدونة الاولى في تونس في مجالها ، و التدجيل على القراء اللي مازال يبهرهم الكلام الزايد و التفنن فيه ما يحطهاش في موقف لتقييم و الحكم على الآخرين . و مافماش اخطر من ثنائية الجهل و الغرور.


نغلق القوس (اللي كبر شويّة) و نرجع للنشاط العادي متاع المدوّنة

لكن قبل نحبّ نورّي للقرّاء بعض النماذج من حرية التعبير اللي وقفت عليها الجماعة:

حرّية السبّ و الشتم و الاتهامات الباطلة


نموذج لقبول الرأي المخالف و ثقافة الحوار




حرب غزّة الأخيرة و رحلة البحث عن مبرر لمناصرة اهالي غزّة




احد الردود المتضامنة مع الشّهداء ...تسامح و احترام غير محدود لعقائد الآخرين





سبّان الدّين و الأفكار و الحضارة العربية الاسلامية من سبل الاصلاح






مستوى راقي للحوار




قوة الحجّة في التعبير على المبدأ

mercredi 3 juin 2009

حول الحملة الافتراضية المزعومة


مادام مازالنا في الهدرة متاع مصيبة البلوقوسفار حلبودة ، اللي كشف على مستواه الحقيقي بتدوينة فيها كل انواع الشتم و السبّ للمدونين. و حتى كي نصحو رفيق الدرب السيتوايان (اللي بالمناسبة يظهر كي هالة الركبي كان وقت الزازة و العرعور) باش يفسّخها فإنّو ما استجابش و اختار الحفاظ عليها شاهد على مستواه و مستوى مدونتو.

نحب نوضّح حاجة:
شنية حكاية الحملة على حلبودة ؟؟؟ شكون قال اللي فمة حملة ؟؟ شكون نظمها ؟؟
و الا على خاطر الكلاندستان كتب تدوينتين في نفس الموضوع ولات فمة حملة تدوينية و اسبوع تدويني ؟؟
التوضيح هذا لازم على خاطر حلبودة على ما يبدو لجأ للأسلوب اللي يتقنو وهو اسلوب البكاء و النواح و استجداء التعاطف و لعب دور الضحية . و للنّاس اللي جاو يعفّسوا هكاكة ماهمش فاهمين الحكاية نقوقللهم اللي مافماش حملة ضد حلبودة...على خاطرو ما يستحقّش الاشهار اللي تعملو و حملة كيما هاذي فمة اسباب ما أهم ّ تستحق تنظيمها.
و للناس اللي تحب الفرجة في العرك الافتراضي و فاهمين القصة اما عاملين رواحهم موش فاهمين (مانيش باش نذكرهم يعرفو رواحهم و فيهم شكون عندو مشاكل نفسية متاع عزلة اجتماعية ) نقــلّهم اللي موش في مصلحة اي كان نطيحو للمستويات هاذي . و الميساجات اللي جاتني على الفايسبوك مازالت في الحفظ و الامان و الكلام اللي فيها زادة مازال موجود دون زيادة و لا نقصان.
و الناس اللي عاملين "حملة مضادّة" و جايبين ارواحهم نقلّهم فكرتوش شوية قبل الاندفاعة هاذي ؟؟ حسبتوهاش شوية على الاقل ؟؟
لفائدة اشكون الحملة ؟؟ و ضد اشكون ؟
و تدوينة كيما اللي عملها (خليل) هي ابرز مثال ، توة يقول فيها اللي فمة
"حملة كاملة على مدون أعزل خاطر سمى روحو مسلم سابق، خاطر عندو آراء ضد الإسلام."
مانعرفش شنوة يقصد بالأعزل ، زعمة بقية المدوّنين عندهم قنابل و رشاشات يدوّنو بيها ؟؟ و يزيد يقلك على خاطر عندو آراء ضدّ الاسلام ، وين شافها هاذي ؟
يا خليل بربي تعمل مزية فهمني فيها هاذي منين جبتها و في اناهي تدوينة لقيتها ، و في أي مدوّنة ؟ على خاطر هذا يتسمى (كذب) و (مغالطة) و الكذب و المغالطة ماعندهم وين يوصّلو
و المدوّنة اللي عملت تعليق زادة تقول فيها اللي " هذى وقفة للحرية تتحسبلك ، يا ريت المدونين الكل يفهمو كيفك"
الحقيقة تعليق مضحك و يوضح انو اللعبة الافتراضية و الانغماس فيها يوصل لمستويات خطيرة ، توّة مافهمتش انا الوقفة هاذي كيفاش باش تتحسب ؟؟ شكون باش يحسبها ؟؟ لفائدة شكون و قدّام اشكون ؟ و الاهم ضدّ اشكون ؟؟
حسب المدونة (عربية) ها الوقفة التاريخية هاذي باش تدخل للتاريخ و يسجلها التاريخ اما ضدّ شكون ؟؟ ضدّ الكلاندستان ؟؟ ضدّ حرّية التعبير ؟؟؟
تعليق غير مفهوم نتمنى انو عربية تزيد توضّحوا شوية.

حاصيلو ... باش منطوّلش برشة ، انا متوقّع مالأوّل السيّد هذا باش يذرف دموع التماسيح و يرمي روحو شهيد حرّية التعبير .
و هاذية حاجة عادية و منستغربهاش منو
الا اني نأكّد على حقّي في حرّية التعبير و رفضي للقيود اللي حطّها عاشور و برشة مدوّنين ، و المضايقات اللي يسبب فيها لكل المدوّنين و عشرات التدوينات التفاعلية اللي كتبها لسبّ الرأي الآخر و نعته بعديد النعوت و الاوصاف القبيحة ، و اتهامه الجميع بالارهاب ، و اتهامه الجميع بالجهل و التخلّف، و السخرية من معتقدات الناس ، و اطلاقه المزاعم الكاذبة ضدّ كل المدوّنين اللي يخالفوه في الرأي، و السخرية و التهكّم من كل محاولات الحوار الجدّي. فكيفاش نجّمو نشوفو اشكال متاع حرية تعبير في جوّ مشحون كيما هذا ؟؟ و في وجود مضايقات من الشخص هذا ؟؟ تي حتّى الحاكم و الوكالة التاونسية للانترنات اذا لقاو رأي مخالف ما يعجبهمش يقصّوا الموقع جملة وحدة و بضربة وحدة من غير مضايقات و تهديدات و شتم كيما اللي يعمل فيه ها الحلبودة .

و في التدوينات الاخيرة أنا طالبت بحقي في حرية التعبير و مارست حقّي في حرّية التعبير ، و مايهمنيش في ردود الأفعال و لو انّي نعتذر من قرّاء المدوّنة اللي لقاو ارواحهم مجبرين على متابعة مسلسل لا علاقة لهم به على خاطر اغلبهم ما يعرفش المدوّن هذا و ماذابية يعرفوه و يكتشفوه على حقيقتو و يكفيه الإشهار المجاني متاع 3 أو 4 تدوينات.




mardi 2 juin 2009

قصّة عاشور ناجي



(تتمّة للتدوينة السّابقة)
برشة قرّاء للمدوّنة و لمدوّنة الصّديق قصّة اونلاين يتساءلو على الشخصية الافتراضية متاع "حلبودة شوالق" ، شكونوا حلبودة؟؟ علاش اسمو حلبودة ؟؟ و علاش الشوالق ؟؟

حلبودة هذا مدوّن (تونسي) خوانجي ...اينعم خوانجي و داعية كيفو كيف دعاة السلفية (الجهلة منهم خصوصا) و لو انو ماعندوش سلاح لكن هذا موضوع آخر ... فـ كان فيما مضى يدوّن في مدوّنة تحمل اسم (حمقستان) ...بعد ما لقى اللي الطريقة الأولى موش جايبة نتيجة (على خاطر السيّد عكس بقية المدوّنين ، يلزمو يستظهر بنتيجة و يقدّم ملخّص للنشاط متاعو ) قلت اللي بعد ما يأس مالطريقة الاولى بدّل السياسة و بدّل اسمو من عماد الحبيب للمسلم السّابق ... و بدات مرحلة جديدة من الحكايات الغريبة و التدوينات المتناقضة ...اللي بقدرة قادر كانت تحظى دائما باكبر قدر من التصويت في مجمّع التدوين ، و هاذي حكاية كشفها البرباش في مدوّنتو و فضح الخفايا متاع التصويت و رهاناتو ، خاصة انو كيما قلت السيّد هذا يحبّ نتائج ملموسة ما ينجمش يقيّمها كان بالتصويت في المجمّع متاع التي ان بلوغ . يقول القايل علاش السيّد مصرّ على نفس الموضوع و نفس السياق ؟؟

ديما يحكي على "اهل الذمّة " ، مافهمتش علاش...زعمة شنيّة العلاقة ؟؟ مسلم سابق يحكي على اهل الذمّة ...و أهل الذمّة هم من اليهود و النصارى، فما علاقة اللاديني بـأهل الذمّة ؟؟ ربّما يقصد المتاجرة بالذمم و بيعها (للشيطان) ... منعرفوش .

حلبودة ديما يحكي على حقّ اليهود في دولة على أرض فلسطين ، أي أنهم أصحاب الأرض الشرعيون ... كيف كيف مافهمتش علاش يمجّد ظهور دولة قائمة على أساس عرقي و ديني... زعمة هاذي هي العلمانية ؟؟ يطلعشي علماني سي حلبودة ؟؟ شوفو معايا تره ...ثبّتو ... تطلع عليه الجبّة متاع العلمانية ؟؟ شنوّة ؟؟ كبيرة ؟؟ كبيرة عليه ؟؟ اذن حلبودة بعيد على العلمانية .

حلبودة يمجّد انجازات الامريكان في العراق و افغانستان ...و في حرب غزّة لا يبدي تأثّرا بضحايا الفلسطينيين فقط لأن حماس و قادة حماس تسببوا بالحرب...منطق غريب ... شماتة و تشفي بلا حدود أمام صور الضحايا و المحروقين بالفوسفور الأبيض ...


هذا هو حلبودة ايها السيّدات و السّادة
هذا هو المدوّن التونسي
خوانجي ... ماهوش لاديني و ماهوش علماني ...و يحبّ الديمقراطية متاع الفوسفور الابيض ... كيفاش تجي هاذي خوانجي وهو يقول انو مسلم سابق ؟؟؟ زعمة يطلعشي ................ ؟؟؟
حاصيلو هاذية تدوينة من السلسلة الاسبوعية الجديدة متاع التدوين التفاعلي ... و كيما قاعدين برشة عباد عاملين في البلوقسفير انا زادة باش نخصّص شويّة وقت للكارثة هذا و باش نخصصلو في كل اسبوع تدوينة ...هكاكة بلاش ...هديّة من عندي ... و توة يجي الوقت تكتشفو فيه الحقيقة الكاملة متاع سي الشوليقة هذا ... اصبروا معانا كل شيء في وقتو