اللي حرق صحّا ليه...و اللي م نجّمش يحرق مرحبا بيه. نحن لم ننتظر اربعطاش جانفي

jeudi 5 juin 2008

الديمقراطية الامريكية و عنصرية الكرسي


هاذية تدوينة نحب نوجه فيها تحية لسي باراك اوباما, اللي سلّكها و ترشّح للنصف النهائي, انشالله مبروك,و انشالله العاقبة فيما اهم... رغم اللي برشة عباد متشككين في حقيقة النوايا متاعو و موقفو من القضية الفلسطينية و ثمة شكون باش يزيد يكرهو على خاطرو البارح تعدى في التلفزة يخطب في جماعة الـ "ايباك" و يقدّم فروض الطاعة لإسرائيل اللي اعتبرها حاجة اساسية و من اولويات السياسة متاعو اذا وصل للرئاسة. أنا الحقيقة ما يعنينيش برشة الموقف متاعو , بالعكس يظهرلي موقف طبيعي لأنو الناس الكل نعرفو امريكا و اسرائيل حلفاء من اول الدنيا, و في نهاية الامر اسرائيل ما دخلتش حرب مع امريكا و ما قتلتش مواطنين امريكان...
و اذا كان الرؤساء العرب (بما فيهم عباس) اللي تقتّل فيهم اسرائيل عندها 60 سنة , و قنبلت عليهم بانواع الاسلحة الكل و بالنابالم و القنابل العنقودية و اعدمت الاسرى متاعهم في الصحراء و مازالت لتوة تحتل ارضهم, وهوما يعنّقو في المرت و يبوسو في موفاز و يكحّلو على تزيبي ليفني , فمانجّموش نلومو على اوباما على خاطرو يحب يوصل للرئاسة و على خاطر ثنية البيت الابيض ما تنجّم تجيب كان على اسرائيل و الـايباك و اللوبي الصهيوني ....
انا باراك اوباما يمثّلي الحلم , حلم ما ينجّم يتحول لواقع كان في امريكا, اعطيوني اناهي البلاد في العالم اللي يجيها واحد نزوح بوزقليف , ممّاتو مازالت تاكل في الطابونة في مناطق الظل متاع كينيا, و ينجّم يندمج في المجتمع و يوصل يرشّح روحو للرئاسة.
علاش نبعدو لبعيد ,احنا في بلاد الامن و الامان, شكون ينجّم يرشّح روحو لرئاسة الجمعية ؟؟ تصوّرو ولد كلايتون و الا بنت سانتوس يحبو يرشّحو ارواحهم( حتى لعضوية الشعبة) ؟؟ اشنوة يصير ؟؟ اول حاجة ساعة ينحيولهم البسبور و الجنسية و يقولولهم من وقتاش وليتو توانسة...
خلّينا من التوانسة الجدد , هاو عندنا ملاين من التوانسة القدم و اللي عندهم قرون من التاريخ و الاصالة و العراقة و التجذر, اشكون ينجّم يترشّح ؟؟؟ اشكون تتوفّر فيه شروط الترشّح اصلا ؟
زعمة شكون فيها اكثر عنصرية ؟ بلاد الكنتول و الا امريكا ؟
زعمة ماعندناش عنصرية في تونس ؟
بين بيض و سود يمكن فعلا ماعندناش ... اما ؟
نقلّك عندنا عنصرية ما اشنع...عنصرية الكرسي

1 commentaire:

yes_in a dit…

awwalan,
je pense que le gouvernement Israélien est critiqué plus en Israel qu'aux Etats Unis. Les gens ont été endoctriné à ne pas critiquer Israel et ils s'auto-censurent !!! Donc il est impossible pour un candidat d'être contre Israel ...
Obama a souffert de tellement de soupçons stupides bien plus illogiques que les histoires des cafés ! Imagines ça dans les télés!
Amma Obama yest7a9 .. thkiyy w 9wii fil klaam ! ynajjem yrajja3 amarika 3ala sa9iha


thaniwan,
fi tounes 3anna el 3onsouriya akthar min amarika ....
tkhayyel, famma des expressions kima: "chbini 2ousif?" walla " bish tkharrajni camrouni?" sma3tehom mosta3mliin barsha taw ...