اللي حرق صحّا ليه...و اللي م نجّمش يحرق مرحبا بيه. نحن لم ننتظر اربعطاش جانفي

mercredi 11 juin 2008

جاب ربّي اسمها حقائق



4 commentaires:

mehdikaf(mimekaf) a dit…

تعني حقائق التي لا تعرف الحقيقة..أنا عندي برشة ما عادش نحب نقراها..لا تقراها و لا تكسر راسك ...طز فيهم و في حقايقهم

Big Trap Boy a dit…

عجبتني فازة "إنخرطوا" في صنع زجاجات حارقة

ياخي حتى من المشاغبين يحبّوا يعملولهم بطاقات إنخراط؟؟

Clandestino a dit…

@المثلّث:

المشكلة انهم (جماعة الرياليتي) يتصورو في ارواحهم خير من البقية :)))

@ btb:

ههه
ما ريتش اقوى فازة هههه قالك " ينوون استعمالها "

و هاذية كارثة كبيرة اخرى, على خاطر اذا كان فمة قانون يبيح القتل بسبب " الانخراط" و "نية الاستعمال"
فـ ربي يسترنا الكل خاطرنا نجمو نكونو عرضة للكرتوش باسم القانون

و انا واحد من ناس رغم اللي مانيش منخرط الا انّ النيّة موجودة و مبيّتة من هاك العام

Anonyme a dit…

Chey eynatta9 melejneb

http://www.lapresse.tn/index.php?opt=15&categ=1&news=73544