اللي حرق صحّا ليه...و اللي م نجّمش يحرق مرحبا بيه. نحن لم ننتظر اربعطاش جانفي

vendredi 5 février 2010

عمار قالك ماعادش يحب أفكار ليلية.. يحب على افكار في القايلة


مدونة "أفكار ليلية" متاع خونا و صديقنا طارق الكحلاوي تعرضت اليوم للحجب بعد اكثر من الـ3 سنوات من التدوين المتواصل في المواضيع الهامة و الحساسة . مقصّ الرقابة في تونس ولات عندو دلالات اخرى و تجاوز كونه شكل من اشكال القمع و الحد من حرية التعبير بقدر ماهو وسام للمدوّن و شهادة من الرقيب نفسه في قيمة المدونة و اهمية المواضيع المطروحة فيها.
مبروك للصديق طارق و مرحبا به مجددا في نادي المدونات المحجوبة

2 commentaires:

Hada Ana! a dit…

حشاك الشلايك تعمل اللي تحبّ , أما ما يعنيش انها ماش تترقا من شلاكة الى سباط متهالك
عمار و شلته ما هم الا كمشة فروخ و في يدهم المقصّ

kacem a dit…

جمعية المغضوب عليهم !

توه لازم جمعية كبيرة متع الجماعة المغضوب عليهم في الفايسبوك و في التدوين ...!!

يا سيدي أعملونا جمعية ..إدافع على حقوقنا على الآقل ...إسكرو السبت و ألاحد ..و أخلو الآيامات الآخرى

أيه كلندو إتصل بالجماعة المغضوب عليهم الكل ..

و شاورهم في الآمر